النجاح - أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي يوم الخميس إن الحكومة العراقية مسؤولة عن حماية قنصلية إيران بمدينة النجف.

 وذلك بعد يوم من مهاجمة محتجين عراقيين مبنى القنصلية وإضرام النار فيه.

ونقل التلفزيون الرسمي عن موسوي قوله ”الحكومة العراقية مسؤولة عن حماية المراكز والبعثات الدبلوماسية لديها.

وأضاف موسوي:" طهران تستنكر بقوة هذا الاعتداء وتطالب باتخاذ إجراءات مسؤولة وحازمة ومؤثرة من قبل الحكومة العراقية في مواجهة العناصر المخربة والمعتدية“.

وكان متظاهرون قد اقتحموا القنصلية الإيرانية في مدينة النجف بجنوب العراق وأضرموا فيها النيران.