وكالات - النجاح - قالت السفارة الأمريكية في تركيا إن مفاوضين من واشنطن وأنقرة اتفقوا على إنشاء مركز عمليات في تركيا لتنسيق وإدارة الجهود الساعية إلى إنشاء منطقة آمنة شمال سوريا.

وجاء في بيان صدر عن السفارة الأمريكية في أنقرة الأربعاء، أفاد بإجراء وفدان عسكريان أمريكي وتركي، في الفترة من 5 إلى 7 أغسطس 2019، اجتماعات في مقر وزارة الدفاع التركية لمناقشة خطط لتنسيق الجهود بشأن إنشاء منطقة آمنة في شمال سوريا.

كما اتفق الطرفان على جعل المنطقة الآمنة "ممرا للسلام"، فضلا عن بذل كل الجهود الممكنة لتمكين اللاجئين السوريين من العودة إلى بلدهم.

وأضاف البيان أن العسكريين الأمريكيين والأتراك اتفقوا على التنفيذ السريع للتدابير الأولية لمعالجة المخاوف الأمنية لتركيا، إضافة إلى إنشاء مركز عمليات مشتركة في تركيا في أقرب وقت ممكن لتنسيق وإدارة إنشاء المنطقة الآمنة.

وذكرت وكالة "الأناضول" أن قوات أمريكية وتركية مشتركة ستتولى مهمة إدارة المنطقة الآمنة بعرض 30-40 كم التي ستتم إقامتها على طول الحدود مع سوريا.

ويقضي الاتفاق الأمريكي، التركي بإخلاء هذه المنطقة من المسلحين الأكراد بعد تسليمهم أسلحتهم الثقيلة، كما سيتم تدمير كل الأنفاق والتحصينات والمواقع التابعة للفصائل الكردية داخل المنطقة.