القدس - النجاح - سلمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الإثنين، محافظ القدس عدنان غيث قرارا يقضي بمنعه من دخول مناطق الضفة الغربية، والوصول إلى مقر عمله في بلدة الرام شمال القدس المحتلة.

وهذه هي المرة الخامسة على التوالي التي يقيد الاحتلال فيها حركة المحافظ غيث في الضفة.

وشدد غيث على أن شعبنا سيقف كما كان دائما سدا منيعا وصخرة تتحطم عليها كافة المشاريع التصفوية، مؤكدا أن "حقنا في أرضنا واستمرار العمل للانعتاق من الاحتلال وإقامة دولتنا الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية وممارسة سيادتنا الطبيعية هو حق ثابت، ولا يمكن لكل هذا الإجرام والتنكيل أن يحول ما بيننا وبين المضي قدما نحو رفع هذا الظلم الذي طال أمده".

يشار إلى أن المحافظ غيث تعرض لـ 27 عملية اعتقال منذ توليه منصبه محافظا للقدس.