غيداء نجار - النجاح - اعطب مستوطنون اطارات عدد من السيارات وخطو عليها شعارات عنصرية في قرية بيت اكسا شمال غرب القدس المحتلة.

وقال المواطن حنظلة أبو عياش وهو أحد المتضررين لـ"النجاح الإخباري": "اقتحم المستوطنون القرية من الجهة الشرقية وخطوا شعارات عنصرية، ولا نعلم بالضبط وقت قيامهم بذلك، ولكن تفاجئنا عند الساعة السادسة صباحاً أن حوالي 11 مركبة من المركبات الجديدة في المنطقة الشرقية للقرية قد عطبت عجلاتها وخطت الشعارات العنصرية عليها".

وأضاف: " تمثلت الشعارات بـ"الموت للعرب"و"تدفيع الثمن"، وعلى ما يبدو أنها عصابة تدفيع الثمن هي التي قامت بذلك، وهذه ليست المرة الأولى فقبل فترة خطوا الشعارات على مسجد القرية".

وأشار أبو عياش إلى أن قرية بيت اكسا لها مدخلان وقد أغلق الاحتلال المدخل الرئيسي قبل 10 سنوات، وهناك حاجز يحاصر القرية منذ 2007 على المدخل الجنوبي، كما ويوجد بالقرب منها مستوطنة راموت المقامة على أراضي المواطنين، وعادة ما يقتحم المستوطنون القرية ويخربون الاراضي الزراعية ويكسرون أشجار الزيتون.

وتابع: "جاءت الشرطة الإسرائيلية للمكان قبل قليل، وأخدت المعلومات ولكنها لن تفعل شيء، ولو قدمنا الشكاوي فهي تذهب لليهود وهم يرمون الملفات التي خصنا ولا يهتمون بها، كما أن الاحتلال هو من يدعم ويساند هذه الجماعات".

وأردف المواطن أبو عياش: "سنقوم نحن أصحاب المركبات بتصليح السيارات من مالنا الخاص وستكلفنا الخسائر حوالي ما بين 2000-3000 شيكل.