النجاح - تعقد محكمة الاحتلال الاسرائيلي، اليوم الأحد، جلسة للنظر في قضية الأسيرة المقدسية الموقوفة فدوى حمادة (30عاماً) من قرية صور باهر.

واعتقل  الاحتلال حمادة بتاريخ 12/8/2017، بدعوى تنفيذها عملية طعن قرب باب العامود، ورغم ذلك يستمر في توقيفها حتى صدور لائحة اتهام بحقها.

يشار إلى أن الأسيرة حمادة متزوجة ولديها أطفال، وقد أجّل الاحتلال النظر في قضيتها ما يزيد عن ست مرات منذ اعتقالها، كما واعتقل زوجها سابقاً، وأفرج عنه بشرط الحبس المنزلي مدة يومين.