نابلس - النجاح - نظمت كلية الطب وعلوم الصحة/ قسم المختبرات، في جامعة النجاح الوطنية، بالتعاون مع مختبرات بروفيشينال الطبية، يوما طبيا مجانيا وذلك بمناسبة شهر اكتوبر الوردي للتوعية بمرض سرطان الثدي.

واجرى طلبة قسم المختبرات والتحاليل  فحوصات طبية متعددة للطلبة ، مثل الضغط والسكري وفصيلة الدم ، كما تم تخصيص ركن للتوعية بسرطان الثدي وأهمية الفحص المبكر وطريقته من قِبل طالبات الطب بالجامعة.

وافتتح اليوم الطبي عميد كلية الطب دكتور خليل عيسى ومدير عام مختبرات بروفيشينال الطبية في فلسطين الاستاذ ايوب عاصي.

وقال الدكتور خليل عيسى إن هذا اليوم الطبي مهم جدا لتوعية الطلبة حول أهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي وإن الطلبة والطالبات في كلية الطب وعلوم الصحة سيصبحون جزءاً من القطاع الصحي الفلسطيني وهذه الأنشطة ضرورية لدمجهم في هذا القطاع.

من جانب آخر قال الأستاذ أيوب عاصي إن هذا النشاط جاء ضمن سلسلة الأنشطة التي تقوم بها مختبرات بروفيشينال الطبية للتوعية بأهمية الفحوصات المخبرية في التشخيص والكشف المبكر عن الأمراض ولا سيما السرطانات وتأتي كجزء من المسؤولية المجتمعية التي تقوم بها مختبرات بروفيشينال.

هذا وأضاف المدير التنفيذي لمختبرات بروفيشينال الطبية الدكتور محمد عسعيس أن مختبرات بروفيشينال الطبية ومنذ بداية شهر أكتوبر نظمت العديد من الحملات والفعاليات في مختلف مناطق الضفة الغربية للتوعية بأهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي وعمل الفحوصات الطبية اللازمة وقدمت ما يقارب ٢٠٠ فحص مخبري لدلالات أورام الثدي مجانا والعديد من المواد الهادفة لنشر التوعية بهذا المرض.

هذا وتم خلال هذا اليوم الطبي المجاني عمل فحوصات زمرة الدم والسكري وقياس الضغط والأكسجين والوزن وتوزيع العديد من البروشورات للتوعية بمرض سرطان الثدي وأمراض أخرى لحوالي ٦٠٠ طالب وطالبة في الكلية.