النجاح - أسفرت حوادث الطرق في أراضي الـ48 عن مصرع 37 شخصا بين صفوف الفلسطينيين منذ بداية عام 2017.

وطرأ ارتفاع على عدد القتلى في الحوادث نسبته 32% مقارنة بالفترة الموازية من العام المنصرم التي قُتل خلالها 28 شخصا، بحسب غحصائيات جمعية "أور يروك"، (ضوء أخضر) المبنية على أساس معطيات ما تسمى السلطة الوطنية للأمان على الطرق.

حيث قُتل تسعة أشخاص في حوادث طرق اثنين منهم من أبناء فلسطينيي الـ48 هذاا لأسبوع، وطرأ في المجتمع اليهوديّ انخفاض نسبته 4% في عدد القتلى بحوادث الطرق فقد قتل 74 شخصا منهم منذ بداية العام 2017، أي ثلاثة قتلى أقلّ مقارنة بالفترة الموازية من عام 2016.

وقُتل منذ بداية 2017 حتى نهاية شهر نيسان 116 شخصا في حوادث طرق، ثلاثة قتلى أكثر مقارنة بالفترة الموازية من العام الفائت، أي ارتفاع بنسبة %3. وطرأ ارتفاع في عدد راكبي الدراجات الذين قتلوا في حوادث الطرق مقارنة بالفترة الموازية من العام الفائت، حيث قتل 19 شخصا منهم منذ بداية عام 2017 بالمقارنة لـ13 من العام الفائت.

ومنذ بداية عام 2017، وقع 104 حوادث طرق قاتلة، أي سبعة حوادث طرق قاتلة اكثر بالمقارنة للفترة الموازية في العام الفائت، وارتفاع نسبته %7.

وأشارت الجمعية التي أجرت الإحصائيات إلى أنه يجب على اسرائيل وضع حد لهذا الاتجاه من أجل انقاذ حياة الكثيرون من الاشخاص من خلال إضافة سيارات شرطة المرور لزيادة من تطبيق القانون والردع ولإيقاف مخالفي قوانين السير من ارتكاب المزيد من المخالفات التي تعرض حياة الآخرين للخطر.