النجاح - لا يتوقف باريس سان جرمان الفرنسي على تأكيد رغبته في الحفاظ على نجمه البرازيلي نيمار في الموسم المقبل، لكن تقارير عدة تؤكد أن اللاعب لا يزال مصمما على الانضمام إلى ريال مدريد هذا الصيف.

وتبرهن اتصالات والد نيمار مع مسؤولي ريال مدريد وعلى رأسهم جوني كالافات، رئيس التعاقدات، تلك الرغبة، إذ يشدد الوالد في كافة اتصالاته على رغبته مع ابنه في المضي قدمًا بالصفقة التي تبدو حتى الآن معقدة للغاية.

ووفقا لصحيفة "ماركا" تستمر محاولات اللاعب لـ"الفرار" من بارك دي برانس، حيث تمت الاستعانة بوكيل اللاعبين الإسرائيلي بيني زاهافي، وهو وسيط موثوق به من قبل اللاعب ووالده.

وظهر زاهافي قبل أيام في معقل ريال مدريد من أجل إتمام مهمتين، أولهما إنهاء اهتمام ريال مدريد بروبرت ليفاندوفسكي مهاجم بايرن ميونيخ الألماني من أجل إفساح المجال لضم نيمار.

أما المهمة الثانية فتتصل بوضع أسس استراتيجية لإتمام عملية الانتقال، لاسيما وأن الوكيل الإسرائيلي يتمتع بثقة كاملة من قبل نيمار ووالده، إذ يعتقدان بقدرته على جعل "المستحيل" ممكنا وفقا لـ"ماركا".

وفي الوقت نفسه ، جاء قرار نيمار بالعودة إلى البرازيل بعد جلسة تدريب واحدة مع فريق باريس سان جرمان عقب عودته من الإصابة، كخطوة أخرى اعتبرت مثالا "للتحدي" داخل جنبات النادي الباريسي.