النجاح - أعرب فيرناندو سانتوس، مدرب منتخب البرتغال لكرة القدم، عن خيبة أمله عقب خسارة فريقه صفر-3 بركلات الترجيح أمام نظيره التشيلي في الدور قبل النهائي لبطولة كأس القارات لكرة القدم المقامة حاليا بروسيا.

وقال سانتوس في تصريحات إعلامية عقب المباراة "أشعر بخيبة أمل بطبيعة الحال. كانت المباراة صعبة للغاية وكان المنتخب البرتغالي الأفضل في البداية وسنحت لنا بعض الفرص للتسجيل ولكننا أهدرناها جميعا".

وأوضح المدرب البرتغالي "لعبنا حتى آخر رمق ولكننا لم نكن موفقين. واجهنا منتخبا شرسا ولكن ركلات الترجيح أدارت ظهرها لنا".

وعقب انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي، احتكم الفريقان إلى ركلات الترجيح، التي عجز المنتخب البرتغالي خلالها عن التسجيل بعدما تصدى كلاوديو برافو حارس مرمى منتخب تشيلي المتألق لثلاث ركلات نفذها ريكاردو كواريزما وجواو موتينيو ولويس ناني.

ويلتقي منتخب البرتغال (بطل أوروبا) مع الخاسر من مواجهة الدور قبل النهائي الأخرى بين منتخبي ألمانيا والمكسيك في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع يوم الأحد المقبل.