النجاح - استهل فريق فيراري الموسم الجديد من بطولة العالم لسباقات الفورمولا 1 بشكل واعد، وذلك بعد فوز سائقه الألماني سيباستيان فيتل بجائزة أستراليا الكبرى التي أقيمت اليوم الأحد على حلبة ألبرت بارك في ملبورن.

وتفوق فيتل الذي وضع حدا لصيام دام طوال 27 سباقا وتحديدا منذ فوزه في سباق سنغافورة في 2015 على سائق مرسيدس البريطاني لويس هاميلتون الذي كان أول المنطلقين لكنه خسر مركزه خلال التوقف من أجل استبدال الإطارات.

وحقق الفنلندي فالتيري بوتاس الذي خلف الألماني نيكو روزبرغ في مرسيدس بداية واعدة جدا مع أبطال العالم باحتلاله المركز الثالث أمام سائق فيراري الثاني الفنلندي كيمي رايكونن الذي كان آخر سائق يهدي الفريق الإيطالي الفوز بجائزة أستراليا عام 2007 حين توج "الرجل الجليدي" باللقب العالمي.

ومن المؤكد أن الفوز الرابع فقط لفيتل خلف مقود فيراري والـ43 في مسيرته له تأثيره الإيجابي على بطولة الفئة الأولى التي عانت من الملل الذي فرضه فريق مرسيدس بعد سيطرته على المواسم الثلاثة السابقة بفضل هاميلتون (2014 و2015) وروزبرغ الذي قرر الاعتزال بعد أيام معدودة على تتويجه بطلا للموسم الماضي.