النجاح - أثارت ملامح حبيبة الأمير هاري السابقة تشيلسي دافي، انتباه الحاضرين في فرحه على الممثلة الأمريكية ميغان ماركل، أمس السبت، في قلعة ويندسور، الذي شكل حدثاً عالمياً أسطورياً.

ولأن الصورة بألف كلمة، فإن اللقطة التي تم رصدها لتشيلسي دافي، الحبيبة السابقة لهاري، أثناء حضورها لزفافه الملكي، أمس السبت 19 مايو/أيار الجاري، تعبر تماما عن مشاعرها.

ولم يفوت العديد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي التعليق على رد فعل تشيلسي دافي، أثناء تواجدها بين المدعوين للزفاف الملكي، لكي يسخروا منها.

وبينما فسر البعض نظرة تشيلسي في الزفاف بأنها نادمة على إنهاء علاقتها بالأمير هاري، وأنها كانت يجب أن تكون في موقع عروسه ميغان ماركل، فقد رأى البعض الآخر أن نظرتها تحمل حقد وكراهية.

ويذكر أن تشيلسي دافي، ظلت تواعد الأمير هاري منذ سنوات، كما أنها حضرت حفل زفاف شقيقه الأمير وليام في عام 2011.
​وعقد الأمير هاري وميغان ماركل قرانهما في قلعة ويندسور، قبل وقت قليل من اليوم السبت 19 مايو/أيار.