النجاح - لليوم الثامن على التوالي تستمر المظاهرات والمسيران المنددة بقرار ترامب باعتبار القدس عاصمة لاسرائيل، في كافة محافظات الضفة وقطاع غزة وسط مواجهات مع قوات الاحتلال التي تقوم بقمع المسيرات السلمية.

القدس

حيث قمعت قوات الاحتلال مسيرة منددة بقرار ترمب قرب حاجز قلنديا شمال القدس المحتلة، هذا وفرضت قوات الاحتلال منذ صباح اليوم طوقاً عسكرياً حول المدينة المقدسة.

وافادت مصادر محلية اصابة عدد من المواطنين خلال المواجهات مع الاحتلال قرب حاجز قلنديا شمال القدس المحتلة، وفي السياق ذاته اصيب عدد من المتظاهرين عقب اعتداء قوات الاحتلال عليهم في المسجد الاقصى.

وافادت مصادر طبية،  باصابة  سيدة في باب العامود بالقدس وتم نقلها للمشفى.

وفي باب العمود وشارع الواد اعتدت قوات الاحتلال على المتظاهرين، وسط اطلاق النار والرصاص تجاههم، حيث اصيب أكثر من 10مواطنين في منطقة باب العامود اثر الدفع والركل والاعتداء عليهم بالضرب من قبل الاحتلال، وفي السياق ذاته اعتقلت قوات الاحتلال  عددا من المتظاهرين عند باب العامود في القدس.

قلقيلية

وفي محافظة قلقيلية اندلعت قبل قليل مواجهات على المعبر الشمالي للمدينة عقب صلاة الجمعة التي اداها المئات من ابناء المحافظة في ميدان الشهيد ابو علي اياد، كما واندلعت المواجهات في كفر قدوم.

وافاد الهلال الاحمر باصابة 3 شبان بالرصاص المطاطي خلال مواجهات كفر قدوم.

رام الله

 أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي بعد ظهر اليوم الجمعة، النيران بكثافة صوب أحد الشبان على المدخل الشمالي لمدينة البيرة، ما أدى إلى إصابته بجروح بالغة الخطورة.

وذكر مصدر أمني،  أن المتطوعين استطاعوا نقل الجريح إلى أحد المستشفيات وحالته صعبة، وأن الطواقم الطبية تبذل جهودا لإنقاذ حياته.

وقد سبق أن تحدثت مصادر محلية عن استشهاد المواطن، علما بأن مصادر إسرائيلية قالت إن هذا الشاب قد نفذ عملية طعن، وأنه أصاب أحد الجنود ممن كانوا يشاركون في قمع مسيرة في منطقة البالوع، بجروح.

وحتى الان، المعلومات المؤكدة تفيد بإصابة شاب (إصابة خطيرة)، بعد إطلاق قوات الاحتلال النار عليه، عند مدخل البيرة الشمالي.

وقد سبق أن تحدثت مصادر محلية عن استشهاد المواطن، علما بأن مصادر إسرائيلية  زعمت إن الشاب قد نفذ عملية طعن، وأنه أصاب أحد الجنود ممن كانوا يشاركون في قمع مسيرة في منطقة البالوع، بجروح.

و اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال عند المدخل الشرقي لبلدة نعلين.

وفي السياق ذاته أصيب عدد من المواطنين بالاختناق، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، في قرية بلعين، غرب مدينة رام الله، اليوم الجمعة.

وانطلقت المسيرة السلمية الأسبوعية في القرية، والتي جاءت اليوم تنديدا بإعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، تجاه جدار الفصل العنصري الجديد المقام على أراضي المنطقة المعروفة بمحمية "أبو ليمون" في القرية،  بمشاركة متضامنين اسرائيليين وأجانب.

وأطق جنود الاحتلال الإسرائيلي قنابل الغاز المسيل للدموع، والرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت، مما أدى لإصابة عشرات المواطنين بحالات اختناق.

 

بيت لحم

قمعت قوات الاحتلال الاسرائيلي اليوم الجمعة، مسيرة خرجت في مدينة بيت لحم منددة بإعلان ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ما ادى الى اصابة 3 مواطنين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط والعشرات بحالات اختناق.

وافاد ت مصادر محلية،  بان قوات الاحتلال هاجمت المشاركين في المسيرة التي انطلقت بالقرب من مخيم العزة وصولا الى المدخل الشمالي لمدينة بيت لحم، مطلقة قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، واكدت مصادر الهلال الاحمر اصابة 3 مواطنين باعيرة "مطاطية" والعشرات بالاختناق.

وكان المشاركون قد ادوا صلاة الجمعة على الشارع الرئيس القدس-الخليل قرب مخيم عايدة قبيل انطلاق المسيرة.

الخليل

اندلعت مواجهات في محافظات الخليل بين الشبان وقوات الاحتلال في مخيم العروب، ومنطقة باب الزاوية في المدينة.

وأفادت مصادر طبية بإصابة مواطن برصاص التوتو في القدم، حيث تم نقله للمستشفى لتلقي العلاج ووصفت اصابته بالطفيفة.

وفي السياق ذاته اعتدات قوات الاحتلال على الصحفيين في الخليل، وقامت بطردهم من المكان وسط اطلاق الرصاص الحي والمطاطي تجاههم.

واكدت مصادر محلية ان قوات الاحتلال اعتقلت 3 شبان في منطقة باب الزاوية في الخليل.

نابلس

 أدى مئات المواطنين صلاة الجمعة اليوم، في ميدان الشهداء وسط مدينة نابلس؛ وذلك ضمن الفعاليات الرافضة لإعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب الاعتراف بمدينة القدس عاصمة لإسرائيل.

وعقب انتهاء الصلاة، خرج المصلون بمسيرة جابت شوارع نابلس باتجاه حاجز حوارة جنوب المدينة، حاملين الأعلام الفلسطينية، ومرددين الشعارات الغاضبة والرافضة لقرار ترمب والمؤكدة على عروبة القدس.

وافادت مصادر محلية باندلاع مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال جنوب نابلس، وتحديداً عند  ومفرق بيتا جنوب المدينة.

وفي بورين أصيب عدد من المواطنين، بالاختناق خلال مواجهات اندلعت اليوم الجمعة، بين المواطنين وقوات الاحتلال في بلدة بورين جنوب نابلس.

وأفادت مصادر محلية، بأن المواجهات اندلعت عقب أداء صلاة الجمعة في مسجد سلمان الفارسي المهدد بالهدم في البلدة.

وأضافت، أن قوات الاحتلال أطلقت قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع باتجاه المواطنين الذي خرجوا بمسيرة سلمية عقب أداء الصلاة، ما أدى لإصابة عدد من المواطنين بالاختناق وجرى إسعافهم ميدانيا.

وافادت المصادر ان قوات الاحتلال تقوم برش المياه العادمة صوب الشبان والطواقم الطبية على حاجز حوارة، والاحتلال ينصب الكمائن للشبان في شارع القدس.

وفي السياق ذاته اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال في بلدة دير شرف غرب نابلس.

جنين

شارك  أهالي وفعاليات وقوى  وأهالي محافظة جنين، في مسيرة حاشدة رفضا لإعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الاعتراف في القدس المحتلة عاصمة لإسرائيل.

وانطلقت المسيرة الحاشدة من أمام مسجد المدينة الكبير، عقب أداء صلاة الجمعة، يتقدمها أمين سر إقليم فتح نور أبو الرب، وأعضاء الإقليم وأمناء السر والشعب وكوادر فتح في كافة القرى والبلدات.

طوباس 

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي بعد ظهر اليوم الجمعة، ثلاثة مواطنين من بينهم صحفي خلال عملهم المهني في تغطية المواجهات التي تبعت قمع الاحتلال مسيرة سلمية في منطقة طوباس جنوب شرق طوباس.

وذكر مصادر محلية،  أنه عرف من بين المعتقلين: الصحفي الحر زيد أبو عرة، والموظف في دائرة العلاقات العامة في محافظة طوباس أدهم عودة.

وقمع قمع الاحتلال المواطنين بمجرد انتهاء صلاة الجمعة في سهل عاطفوف، بإطلاق العيارات المعدنية والغاز السام، ما تسبب بإصابة العشرات بحالات اختناق.

طولكرم

أصيب مواطن بجروح وعشرات بالاختناق، بعد قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة سلمية غرب مدينة طولكرم، ظهر اليوم الجمعة.

وانطلقت المسيرة السلمية، بعد انتهاء صلاة الجمعة، تنديدا واحتجاجا على إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل.

وقالت مصادر محلية،  إن المسيرة جابت شوارع المدينة باتجاه مصانع الكيماويات الإسرائيلية المعروفة بـ"جيشوري"، والمقامة قرب المدخل الغربي للمدينة، وعلى الفور أطلق جنود الاحتلال المتمركزين هناك، قنابل الغاز المسيل للدموع، مما تسبب في إصابة مواطن بقنبلة غاز في رأسه، وإصابة العشرات بالاختناق، أسعفتهم طواقم جمعية الهلال الأحمر ميدانيا.

وتشهد المنطقة الغربية لطولكرم في هذه الأثناء تواجدا مكثفا لدوريات الاحتلال.

غزة

استشهد مواطنان وأصيب 89 مواطناً برصاص الاحتلال الإسرائيلي بينهم 5 حالات في حالة الخطر الشديد، خلال المواجهات التي اندلعت عقب صلاة الجمعة مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، في محافظات قطاع غزة.

وأكدت وزارة الصحة الفلسطينية على أن المصابين ياسر سكر "22" عامًا، وابراهيم أبو ثريا "من ذوي الاحتياجات الخاصة" ارتقيا شهيدًين، في غزة, وأوضحت أن إجمالي الإصابات ارتفع إلى 89 إصابة بينهم 5 حالات خطيرة جرى نقلهم لمشافي القطاع لتلقي العلاج من جميع محافظات قطاع غزة ونقاط الاشتباك مع جيش الاحتلال الاسرائيلي.

وكشف د. اشرف القدرة في اتصال هاتفي مع النجاح أن المصاب ياسر سكر، وابراهيم ابو ثريا "من ذوي الاحتياجات الخاصة" ارتقيا شهيدين، فيما بين أن عدد الاصابات ارتفع إلى 82 اصابة بينهم 5 بحالة الخطر، وأشار إلى أن الاصابات توزعت على النحو التالي، 23 إصابة في جباليا، و25 في خان يونس،  و33 في غزة، بينما  8 في مخيم البريج وسط القطاع.

وأكد أن عشرات الإصابات جرى معالجتها ميدانياً جراء اختناقها من استنشاق الغاز الذي يطلقه جيش الاحتلال بكثافة على المتظاهرين.

يشار، إلى أن المواجهات اندلعت عقب انتهاء مسيرات حاشدة انطلقت بعد صلاة الجمعة للتعبير عن غضبهم ورفضهم للقرار الأمريكي الذي اعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وأكدوا خلال التظاهرات أن القدس عاصمة أبدية للدولة الفلسطينية، وأنه لن يمر اعلان ترامب مرور الكرام، وأنهم سيواصلون الاحتجاج حتى اسقاطه.