النجاح - أقدمت جرافات الإحتلال على هدم الطابق الثاني والثالث من مبنى قيد الإنشاء في منطقة 'السكة' في مدينة اللد، شمال غرب القدس، اليوم، بحماية من قوات الشرطة.

ويعود المنزل لعائلة عبد الهادي، وهو مكون من ثلاثة طوابق، فيما تسكن العائلة في الطابق الأول، وكان قد صدر أمر الهدم للطابقين الثاني والثالث، بحجة البناء غير المرخص.

وقال عضو بلدية اللد، محمد أبو شريقي، "إن جرافات الداخلية وقوات كبيرة من الشرطة اقتحمت منطقة السكة وأثارت الذعر بين الأهالي وأغلقت المنطقة، وهدمت المبنى.

يذكر أن السياسات العنصرية لبلدية اللد تضيق على المواطنين العرب ولا تتيح لهم التطور والبناء أسوة بالسكان اليهود، رغم أن العرب يشكلون نحو 30% من سكان المدينة.