وكالات - النجاح - زعم وزير حرب الاحتلال، بيني غانتس، مساء اليوم الاثنين أن حركة حماس تحاول تحويل الضفة الغربية الى ما يشبه غزة كبؤرة قوة مسلحة.

وأوضح غانتس وفق ما نقلت قناة كان العبرية ان دولة الاحتلال لن تسمح بأن يكون لحركة حماس موطئ قدم في شرق مدينة القدس .

وقال:" في أعقاب العمليتين يوم أمس رفعنا حالة التأهب في صفوف القوات وسنقضي على المقاومة مدعيا ان حماس تحاول تنفيذ تفجيرات داخل الاراضي المحتلة، وخاصة في مستوطنات الضفة الغربية، وهذه المحاولة تعتبر خطيرة وفشلت".

وفي تعقيبه على بيان الشاباك حول كشف بنى تحتية لحركة حماس ، قال غانتس :" لقد نفذتم مهمتكم بشكل جيد ، لقد احبطتم بنية تحتية للمقاومة واسعة وبفضلكم يتمتع شعب المستوطنين بالسلام والأمن".

وأوضح غانتس ان السنوات القليلة الماضية تعتبر الأكثر أمنا وذلك بفضل الاحتلال الإسرائيلي ، وانا أثق في تدريبات الاحتلال الروتينية والتشغيلية.