وكالات - النجاح - قررت سلطات الاحتلال، اليوم السبت، إخلاء عدداً من المباني في مناطق متفرقة، وذلك خوفاً من انهيارها.

ووفق صحيفة "يسرائيل هيوم" فقد أصدرت شرطة بلدية مدينة إيلات، أوامر باخلاء مبنى يضم عدد من المكاتب الحكومية لدولة الاحتلال بسبب وجود تصدعات وشقوق كبيرة في جدارن المبنى.

وأوضحت الصحيفة ان المبنى يضم أيضاً أحد فروع بنك "هبوعيل" ، حيث طلب موظفوا البنك من العملاء الابتعاد عن المبنى، ريثما يجدوا بديلاً آخر.

وبحسب الصحيفة فإن مدينة إيلات والمنطقة بأكملها تقع على الصدع السوري الأفريقي، وهي منطقة معرضة للزلازل.

من جانب آخر، أشارت القناة 20 الإسرائيلية الى ان شرطة الاحتلال أخلت مبنيين في حي بني براك "شمال تل أبيب" من ساكنيه.

وأخلت فرق الإطفاء والإنقاذ التي وصلت إلى مكان الحادث، المبنى من سكانه قرب منتصف الليل، وتم استدعاء مهندس المدينة إلى مكان الحادث ، وقام أيضًا بتفتيش المبنى المجاور له وقرر أنه أيضًا في نفس الخطر وأمر بإخلائه.

وأوضحت القناة أيضاً انه تم اخلاء مبنى في مستوطنة كريات شمونة (على الحدود مع لبنان) بعدما قرر المهندسون أنه يمثل خطراً على ساكنيه.

وتأتي عمليات الاخلاء هذه بوتيرة سريعة في دولة الاحتلال، بعد انهيار مبنى في مدينة حولون جنوبي تل أبيب بعد لحظات من إخلاء السكان منه قبل حوالي أسبوع.