وكالات - النجاح - قال رئيس ما يعرف بـ "معهد دراسات الأمن القومي الاسرائيلي" الجنرال عاموس يادلين" ان احتمال حدوث مواجهة مع حركة حماس في غزة مرتفع جداً في عام 2019.

ودعا يادلين حكومة الاحتلال الى ضرورة تركيز جهودها نحو قطاع غزة لإعادة بناء الردع ضد حماس وضربها بشدة.

وقال :" على الرغم من أن خطورة التهديد من جهة غزة أقل بكثير مقارنة بالجبهة الشمالية، ويعزي ذلك بسبب التقلبات العالية في التدهور المستمر للوضع الاجتماعي والاقتصادي في قطاع غزة.

بدورها، حملّت فصائل المقاومة الفلسطينية مساء يوم الأربعاء، الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية عن الاستمرار في المماطلة بدفع استحقاقات التفاهمات الأخيرة بهدف كسب الوقت وتمرير "مخططاته الخبيثة".

وشددت الفصائل في بيان صحفي على أنها "لن تقبل أن يموت شعبنا والعالم يتفرج، وأنها ستواصل حراكها حتى تحقق أهدافها كاملة"، محذرة من تدهور الوضع الإنساني في غزة.