وكالات - النجاح - اتهم وزير حرب الاحتلال الإسرائيلي المستقيل، "أفيغدور ليبرمان" رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلية، "بنيامين نتياهو" بالإستسلام للفصائل الفلسطينية في قطاع غزة.

وقال ليبرمان خلال زيارته مع أعضاء حزبه لبلدة سديروت المقاومة على اراضي المواطنين شرق قطاع غزة، "حكومة نتنياهو ستضخ المزيد من الوقود القطري إلى غزة، وستسمح الشهر القادم بدفع 15 مليون دولار، في حين تحاول حماس تنفيذ هجمات من الضفة الغربية، وهذا يدلل على أن التهدئة لا تشمل الضفة، فهذا أمر سخيف".

وأكد ليبرمان أنه يخطط ليكون مع سكان الجنوب، مضيفاً "سأفتح خلال 10 أيام مكتبا برلمانيا في بلدة سديروت".

وتابع القول "سأشارك أيضا كل أسبوع في مظاهرات سديروت، حتى تغيير الوضع الحالي، ووقف الخطر على المستوطنين من قطاع غزة".