النجاح - انضم رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مساء اليوم الجمعة للاجتماع الطارئ لقيادة قوات الاحتلال الإسرائيلي وذلك على خلفية التصعيد في قطاع غزة.

وذكرت القناة الإسرائيلية العاشرة أن وزير حرب الاحتلال أفيغدور ليبرمان ورئيس أركان الحرب الجنرال غادي آيزنكوت إضافة إلى كبار الضباط وصلوا إلى مقر وزارة الحرب للمشاركة في جلسة التقييم الطارئة على خلفية التوتر مع قطاع غزة.

فيما ذكرت القناة الـ7 العبرية أن القوات طلبت من مستوطني غلاف قطاع غزة البقاء قريبا من الغرف الآمنة والملاجئ تحسبا لأي طارئ.

يأتي ذلك بعد استشهاد 3 مقاومين من كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس باستهداف قوات الاحتلال الإسرائيلي نقاط رصد للمقاومة شرق خانيونس ورفح جنوب قطاع غزة بالتزامن مع فعاليات مسيرة العودة.

وزعمت قوات الاحتلال أن هذا القصف جاء بعد استهداف قوة عسكرية له شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة، حيث وصفت وسائل الإعلام العبرية الحادث ب"الخطير".