النجاح - قال الكاتب الإسرائيلي، رون بن يشاي، إن قوات الاحتلال الإسرائيلية في حال دخولها قطاع غزة مرة أخرى فلن تخرج منها وستبقى فيها للأبد.

وذكر الكاتب بصحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، رون بن يشاي، أن كل من حركة "حماس" في قطاع غزة و"جيش الاحتلال الإسرائيلي" لا يرغبان في أية مواجهة عسكرية، رغم استعداد الأخير لمواجهة قريبة في القطاع، يحتل معها غزة.

وكتب بن يشاي، المحلل السياسي للصحيفة العبرية، أن المواجهة القادمة في قطاع غزة لن تمكن جيش الاحتلال الإسرائيلي من احتلال القطاع فحسب، إنما ليبقى فيه بعد إسقاط سلطة حماس، وما يؤكد استعداد تل أبيب لأية مواجهة قادمة في القطاع.

وأفاد الصحفي الإسرائيلي بأن "حماس" ليست معنية بمواجهة جديدة يسقط فيها آلاف القتلى وغيرهم من الجرحى، لكنها مهتمة باستمرار إطلاق بالونات الهيليوم والطائرات الورقية الحارقة، وبإطالة مدى هذه البالونات، بل ووضع مواد متفجرة عليها لزيادة عدد الحرائق في مستوطنات غلاف غزة.