النجاح - ذكرت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية إن ملف رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، سينقل الشهر المقبل إلى النائب العام مع توصية من قبل شرطة اسرائيل، بمحاكمته بتهم فساد، كما ومن المتوقع استدعاء زوجته سارة للتحقيق.

واضافت الصحيفة انه من المتوقع ان يواجه المحققون نتنياهو مع افادة شاهد الدولة المقرب منه السابق نير حيفتس الذي قدم سابقا للشرطة رسائل وتسجيلات تدين نتنياهو.

وكانت الشرطة الإسرائيلية قد استجوبت نتنياهو في آذار الماضي، حول تعاملات له مع أكبر شركة للاتصالات في واحدة من بين ثلاث قضايا فساد تخيم على مستقبله السياسي.

ويشتبه بأن نتنياهو قد منح امتيازات لشركة "بيزك" للاتصالات مقابل تغطية إعلامية إيجابية له في موقع إخباري يملكه صاحب الشركة، فيما نفى نتنياهو ارتكابه أي مخالفة قائلاً إنه "ضحية للاضطهاد".

وفي التحقيق الأول الذي يعرف باسم القضية 1000، يشتبه بأن نتنياهو تلقى رشى في شكل هدايا من رجال أعمال أثرياء، وقالت الشرطة إن الهدايا قيمتها حوالي 300 ألف دولار.