النجاح - قالت والدة الجندي الإسرائيلي ارون شاؤول المحتجز لدى حركة حماس في غزة، زهافا شاؤول في يوم ميلاده، :" ابني حي يرزق، وكل ما أفكر به الآن هو أنني أريد أن يعود ابني إلى المنزل".

وأضافت خلال مقابلة صحافية لها مع القناة العاشرة الإسرائيلية، قائلة:" احتفلنا اليوم بعيد ميلاد ابني المحتجز في غزة لدى حركة حماس، قرب حدود غزة لعله يسمعنا ويصله صوتنا، وأدركنا خلال الحفل مدى الذعر الذي يعيشه سكان مستوطنات غلاف غزة بعد أن دوت صافرات الإنذار بسبب إطلاق صاروخ من غزة، الذي أدى إلى خلق حالة من التشتت والذعر في صفوف الحضور، إلا أنه تم اكمال الحفل عقب انتهاء صافرات الإنذار.

في ذات السياق، نظم أهالي الأسرى بالتزامن مع احتفال عائلة شاؤول بعيد ميلاده، اعتصاماً شرق غزة، طالبوا خلاله بالافراج عن الأسرى، وأن الجنود الإسرائيليين لن ينعموا بالحرية ويعودا لعائلاتهم طالما الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال.