النجاح - صادقت الحكومة الإسرائيلية على تمرير 40 مليون شيقل للمستوطنات.

وذكرت صحيفة "هآرتس" العبرية، أن تمرير هذه المبالغ جاء بعد يوم من اجتماع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مع الحاخامات من الحركات الصهيونية الدينية.

وذكرت مصادر مطلعة على تفاصيل الاجتماع، أن نتنياهو طلب دعم الحاخامات الذين احتجوا من جانبهم على قضايا تتعلق بالبناء في المستوطنات ودمج النساء في الجيش الاسرائيلي.

وقالت مصادر في المستوطنات للصحيفة: "إن الإضافة نوقشت مسبقاً ولا علاقة لها باجتماع الأمس، وإن ذلك يعد إضافة مقبولة عند نهاية السنة المالية".

من جانبها استنكرت حركة السلام الآن نقل الأمول للمستوطنات وقالت: إن دعم الفساد له ثمن، ونتنياهو رئيس حكومة ضعيف وفاسد وهو مستعد لبيع مستقبل إسرائيل من أجل ان ينجو بنفسه.

وأضافت أن الجهور الاسرائيلي سيدفع ثمن هذه الصفقات التي تخصص مبالغ مالية كبيرة لأقليات متطرفة على حساب الفئات المحتاجة، هكذا يبدو رئيس الحكومة الذي كل عمله منصب على حماية مستقبله السياسي بأي ثمن كان.