النجاح - وصف ما يسمى المفتش العام الأسبق لشرطة الاحتلال تصريحات نتنياهو بشأن توصيات الشرطة المرتقبة ضده في ملفات الفساد بأنها "تفاهات"، مؤكدا أنه سيتم تقديم لائحة اتهام ضده، وأنه كان يجب أن يستقيل من منصبه.

وفي حديثه مع موقع صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبري، اليوم الأربعاء، قال حيفتس إن نتنياهو فعل أسوأ ما يمكن فعله، فهو "يزعزع ثقة الجمهور بالشرطة"، مضيفا أن "الشرطة لا تستطيع العمل في دولة ديمقراطية بدون ثقة الجمهور"، وتابع حيفتس أنه سبق أن صرح أن نتنياهو كان يجب أن يستقيل بسبب وجود أدلة ضده، بمجرد اعترافه بتلقي الهدايا، وقال أيضا إنه "لا يشك بأنه ستكون هناك لائحة اتهام في النهاية". وبحسب تقديراته فإنه "كان عليه أن يستقيل وألا يجر الجهاز (جهاز الشرطة) ويدخله إلى مثل هذا الفخ".

ووصف حيفتس تصريحات نتنياهو، أن "غالبية توصيات الشرطة يقذف بها إلى سلة القمامة"، بأنها "تفاهات"، باعتبار أن "غالبية توصيات الشرطة تدخل في الملفات ولوائح الاتهام"، مضيفا أن "عناصر الشرطة مهنيون، وعندما يقررون أن هناك أدلة فإن ذلك يكون صحيحا".