النجاح - كشفت زوجة يغئال عمير قاتل الرئيس "الإسرائيلي" السابق اسحق رابين، أنها ستقدم طلباً لإعادة محاكمة زوجها.

ونقلت صحيفة "معاريف" العبرية عن زوجة عمير، فإن شركة محاماة سويسرية هي من ستقدم الطلب لإعادة محاكمته.

ورداً على مطالب زوجة عمير قال ما يسمى بـ "وزير التعليم الإسرائيلي" نفتالي بينت: "هنا لا يوجد لا يسار ولا يمين فيغئال عمير سيقضي محكوميته في السجن حتى آخر يوم له".

وقتل رابين عام 1995 في ختام مهرجان تأييد لعملية السلام في "تل أبيب"، في الوقت الذي لم ترض أحزاب اليمين الإسرائيلية المتشددة عن تحركات رابين السياسية.