النجاح - كشفت صحيفة "يديعوت احرونوت" العبرية اليوم ، عن تفاصيل جديدة في قضية الغواصات المتورط بها رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو ومقربون منه حول شراء غواصات لجيش الاحتلال من شركة ألمانية مقابل عمولات باهظة.

وقالت الصحيفة، إن شاهد الملك بالقضية ووكيل الشركة الألمانية في إسرائيل، ميكي جانور، أفاد بأنه استأجر شركة تحقيقات خاصة لحمايته، عن طريق جمع معلومات حول الضالعين في القضية المذكورة، وطلب من الشركة جمع معلومات عن تورط مقربي نتنياهو الضالعين في القضية، بعد أن شعر أنه تحت الضغط وأنه "سيعتصرونه".

وتابعت "يديعوت احرونوت"، أن من بين المشتبهين، بالقضية محامي نتنياهو وقريبه، دافيد شمرون، الذي يشتبه بالدفع نحو إتمام الصفقة مقابل عمولة وصلت إلى 10 ملايين، ورغم عدم وجود عقد بين جانور وشمرون، إلا أن المعلومات التي جمعتها شركة التحقيق الخاصة.

وكشفت الصحيفة العبرية، أن المتورطون بالقضية طالبوا بمستحقاتهم بعد أن تلقوا 10 ملايين يورو من الألمان، وبعد مماطلتهم، بدأوا بالتلميح والتهديد استأجر شركة تحقيقات خاصة من أجل توثيق هذه التلميحات، والضغوط التي يتعرض لها من قبل شمرون وقائد سلاح البحرية السابق، إليعزر تشيني مروم، ونائب رئيس مجلس الأمن القومي السابق، أبريئيل بار يوسف.

وجمعت شركة التحقيقات المعلومات التي احتفظ بها جانور لتأمين نفسه ف حال كشف الصفقة حتى لا يكون كبش الفداء في المحاكم وأمام الرأي العام.