النجاح - من المقرّر أن تطرأ تغييرات في قيادات جهاز الشرطة الإسرائيلي نهاية العام الجاري، رغم عدم انتهاء التحقيقات مع رئيس الحكومة الإسرائيليّة، بنيامين نتنياهو.

فقد ذكرت صحيفة "هآرتس"، في عددها الصّادر، اليوم، الأحد، أن رئيس قسم التحقيقات والاستخبارات في الشرطة، ميني يتسحاكي، من المتوقع أن يغادر منصبه قريبا، يأتي ذلك مع الإعلان عن ترك قائد الوحدة القطرية لمحاربة الفساد والجريمة المنظمة (لاهف 443)، روني ريطمان، منصبه من الوحدة التي تحقق عادةً مع المسؤولين الإسرائيليين ومن ضمنهم نتنياهو.

وواجهت قائد جهاز الشرطة، روني ألشيخ، انتقادات إسرائيليّة واسعة لبقاء ريطمان في منصبه رغم الاشتباه به بملاحقة ضابطة في جهاز الشرطة جنسيًا.