النجاح -  بحسب القناة الإسرائيلية السابعة، فقد قام ما يسمى بـ" وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي" جلعاد اردان بتشكيل وحدة خاصة وجديدة في حرس الحدود التابع لجيش الاحتلال الإسرائيلي مهمتها محاربة ما يسمونه الإرهاب وتحديدا عمليات الخطف واحتجاز رهائن بالإضافة للإخلال بالنظام العام.

الوحدة التي أعلن عنها وجرى الاحتفال بإطلاقها بالأمس في حائط البراق تم اقامتها بمبادرة من وزير ما يسمى الأمن الداخلي جلعاد أردان وستباشر عملها اعتبارا من اليوم في القدس.

وبحسب القناة فإن مهمات هذه الوحدة الأساسية هو مواجهة احداث إطلاق نار واخلال بالأمن وتحرير الرهائن والمخطوفين والحالات الخطيرة من الجرائم، حسب الاحتلال.

تعداد الوحدة لحظة اطلاقها لا يتجاوز ال 300 فرد ممن خدموا في وحدات جيش الاحتلال  وهي ستكون تابعة لشرطة الاحتلال.