النجاح - أظهر استطلاع للرأي العام في إسرائيل أنَّ ثلثي المواطنين يعارضون إجراء استعراض عسكري في الذكرى السنوية السبعين لتأسيس إسرائيل.

وقالت صحيفة "معاريف" اليوم، أنَّ (65.6%) من المشاركين في الاستطلاع، وعددهم (420) شخصًا، عبروا عن معارضتهم لاستعراض عسكري، بادرت إليه وزيرة الثقافة الإسرائيلي، ميري ريغف. وقال (34%) إنَّهم يؤيدون إجراء الاستعراض العسكري.

وبين التسويغات التي قالها معارضو الاستعراض العسكري: "نحن لسنا دولة فاشية أو ديكتاتورية مثل كوريا الشمالية وإيران. والاستعراض العسكري ليس ضروريًّا"، ووصفوا الاستعراض بأنَّه "مسيرة أغبياء".

وقال أحد المستطلعين المعارضين للاستعراض العسكري: إنَّ عصر الجنرالات انتهى، والاستعراض العسكري لم يعد ملائمًا اليوم. لسنا أقلية تحارب على وجودها".