النجاح - رفضت حركة حماس “ يوم أمس، دعوة اللجنة الدولية للصليب الأحمر لها، بالكشف عن مصير إسرائيليين مفقودين في قطاع غزة.

وقال المتحدث باسم حماس عبد اللطيف القانوع لوكالة أنباء شينخوا: إن "ملف الجنود الإسرائيليين الأسرى من اختصاص المقاومة وكتائب القسام (الجناح العسكري لحماس) وهي من تقرر فيه فقط والحركة لن تستجيب مع هكذا دعوات من الصليب الأحمر".

وكانت اللجنة الدولية للصليب الأحمر قد حثت حركة حماس على الامتثال لالتزاماتها بموجب القانون الدولي الإنساني تجاه الإسرائيليين الذين فقدوا في غزة في الفترة الممتدة بين يوليو/تموز 2014 و 2016 ولا يزال مصيرهم غير معروف .

وقالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، إنه بصرف النظر عن وضع الأشخاص المفقودين بوجه عام سواء أكانوا جنوداً لقوا حتفهم أم أسروا في أثناء القتال، أم مدنيين محتجزين لدى طرف معاد فهؤلاء جميعاً مشمولون بالحماية التي يكفلها القانون الإنساني، ويجب الاهتمام بهم وعائلاتهم بموجب القانون.