وكالات - النجاح الإخباري - قضى خمسة مسعفين، اليوم الإثنين، خلال الإعصار نورو في الفلبين، عندما كانوا في بلدة غمرتها الفيضانات، حسب ما أعلنت السلطات الفلبينية.

وقال المسؤول عن الكوارث الطبيعية في سان ميغيل رينان هيريرا، إنهم قضوا على الأرجح غرقا في فيضان نهر.

والأحد ضرب الاعصار "نورو" جزيرة لوزون ذات الكثافة السكانية العالية، وترافق مع رياح عاتية وأمطار شديدة الغزارة. وبلغ الاعصار اليابسة الأحد في مدينة بورديوس على جزر بوليلو التابعة لمحافظة كيزون.

وكان الأعصار مصحوبا برياح بلغت سرعتها 195 كيلومترا في الساعة وهو الأقوى الذي يسجل هذه السنة في البلاد.

وقد أجلي نحو75 ألف شخص قبل الاعصار بعدما حذرت مصلحة الأرصاد الجوية من مخاطر حصول فيضانات كبيرة في مناطق البلاد المعرضة لظواهر كهذه.

والاثنين لم ترصد أي أضرار جسيمة.