نابلس - النجاح - أكد الرئيس الإيراني، حسن روحاني، على ضرورة تحرير إدلب وسوريا بشكل كامل من الإرهابيين.

 وقال روحاني عقب القمة الثلاثية: "في اجتماع اليوم بين رؤساء الدول الثلاث، والذي كان مفيدًا وصريحًا للغاية، ناقشنا الحاجة إلى مواصلة الحرب ضد الإرهاب في المناطق المتبقية ، بما في ذلك إدلب.
وتابع الرئيس الإيراني: لقد أكدنا هذه المسألة. الجميع وافق على أن خفض التوتر ووجود قوات الدول الضامنة — على أساس مؤقت. إدلب جزء من الدولة السورية، من الضروري القيام بتطهيرها من الإرهابيين، تحت أي مسمى كانوا يجب أن يغادروا البلاد".
وأشار روحاني أن طهران قلقة من عدم وجود وضوح حتى الآن بشأن سحب القوات الأمريكية من شرق الفرات.