نابلس - النجاح - أعلن رئيس إدارة حفظ سر الدولة بالقوات المسلحة الروسية، يوري كوزنيتسوف، اليوم الأربعاء، أن القوات المسلحة الروسية، ستتخذ إجراءات لتحقيق أقصى درجة من أمن الاتصالات بسبب تراكم فرص الهجمات السيبرانية من قبل بعض الدول.

ونقلت صحيفة "كراسنيا زفيزدا" (النجمة الحمراء) التابعة لوزارة الدفاع الروسية عنكوزنيتسوف قوله، أن واحدة من العوامل السلبية الرئيسية التي تؤثر على أمن المعلومات الآن هي أن: "عدد من الدول الأجنبية تقوم ببناء المعلومات والتأثير الفني على البنية التحتية للمعلومات للأغراض العسكرية".

وأضاف الجنرال الروسي: "تقوم إدارة حفظ سر الدولة حاليا بعمل هادف، من أجل تحقيق أقصى مستوى من الأمان للبنية التحتية للمعلومات والاتصالات في القوات المسلحة، مع الأخذ في الاعتبار التهديدات الجديدة لأمن المعلومات"، موضحا أن العمل جار على ضمان أمن المعلومات في أنظمة وزارة الدفاع.