النجاح - أفادت "لجنة المراقبة الأهلية" الحقوقية الروسية باعتقال باحث بمعهد علمي تابع لوكالة الفضاء الروسية "روس كوسموس"، التي يشتبه موظفون فيها بنقل معلومات عسكرية سرية للاستخبارات الغربية.

ونقلت وكالة "تاس" اليوم الأحد عن ممثل "لجنة المراقبة" يفغيني ينكييف، أنه تمكن من الاتصال بالمدعو كودريافتسيف البالغ 74 من عمره، وهو باحث في معهد البحوث المركزي للهندسة الميكانيكية، التابع لمؤسسة الصواريخ الفضائية المتحدة، بعد اعتقاله ونقله إلى مركز احتجاز "ليفورتوفو" في موسكو أمس السبت.

وذكر الحقوقي أن وكالة "روس كوسموس"، التي تملك مؤسسة الصواريخ الفضائية المتحدة، لم تؤكد بشكل مباشر وجود صلة لكودريافتسيف بقضية التجسس، مشيرة إلى سرية القضية.

كما رفضت محكمة "ليفورتوفو"، التي تنظر عادة في دعاوى قضائية بتهمة الخيانة العظمى، التعليق على نبأ اعتقال الباحث، مبررة رفضها باعتبارات السرية أيضا.

وحسب مصدر لوكالة "تاس"، فإن محاكم موسكو بصدد الكف عن نشر أسماء المتهمين في قضايا التجسس والخيانة العظمى، التي ستصنف في خانة "سري للغاية".

وأجرى رجال جهاز الأمن الفيدرالي الروسي الجمعة عمليات تفتيش في مكاتب موظفي معهد البحوث المركزي للهندسة الميكانيكية، وكذلك في مكتب مدير مركز البحوث والتحليل التابع لمؤسسة الصواريخ الفضائية المتحدة دميتري بايسون، الذي قدم استقالته في اليوم التالي.

ويشتبه موظفون في المعهد والمؤسسة في تعاونهم مع الاستخبارات الغربية وتزويدها عمدا بمعلومات حول عمل الصناعات الروسية فيما يخص تطور الأسلحة فرط الصوتية البالغة السرية.