النجاح - ذكرت مجلة "فورين بوليسي" أن مجلس الشيوخ الأمريكي طلب عقد جلسة استماع لبحث ما حدث خلال القمة التي التقى فيها كلا من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الروسي فلاديمير بوتين، فى العاصمة الفنلندية هلسنكي، هذا الأسبوع.

وأوضحت المجلة الأمريكية، بحسب موقعها الإلكتروني، الأربعاء، أن السيناتور الجمهوري بوب كوركر رئيس لجنة العلاقات الخارجية فى مجلس الشيوخ، طلب عقد جلسة استماع علنية مع وزير الخارجية مايك بومبيو، الأسبوع المقبل، حول سياسة الإدارة الأمريكية تجاه روسيا.

وأكد اثنان من مساعدي الكونجرس لفورين بوليسي أن بومبيو سيشهد علانية أمام اللجنة الأربعاء المقبل. وقال مساعد جمهوري إن اللجنة طلبت فى البداية مقابلته فى أعقاب لقاء ترامب مع الزعيم الكوري الشمالي، كيم كونج أون، لكنها أضافت روسيا إلى جدول الأعمال فى أعقاب اجتماع الرئيس المثير مع بوتين.

وأثارت تصريحات ترامب خلال لقاءه نظيره الروسي الغضب داخل الولايات المتحدة وإتهامات له بالخيانة حيث ذهب للقول بإن روسيا لم يكن لها أي تأثير على نتائج الانتخابات الرئاسية الأمريكية، وهو ما يتناقض مع تقارير أجهزة الاستخبارات الأمريكية. وعلى الرغم من تراجعه عن هذه التصريحات إلا أن هناك حالة غضب داخلي كبيرة.