النجاح - أفادت وكالة أنباء "يونهاب"، بأنّ "رئيسا هيئتي الأركان المشتركة الأميركية والكورية الجنوبية، إتّفقا خلال اتصال هاتفي بينهما، على اتخاذ إجراءات أشدّ ضدّ ​كوريا الشمالية​، بما في ذلك الرد العسكري.

ونقلت الوكالة، عن حكومة ​كوريا الجنوبية​، أنّ "​الولايات المتحدة الأميركية​ تدرس إمكانيّة نشر وسائل دفاع إستراتيجية في كوريا الجنوبية.

وكانت ​وزارة الدفاع الأميركية​ "​البنتاغون​"، قد أصدرت بياناً مقتضباً أكّدت فيه أنّ ​صاروخ​ كوريا الشمالية أحدث فوضى فوق أجواء اليابان، ولم يشكّل الصاروخ أي تهديد لأميركا الشمالية، والعسكريون الأميركيون في عملية جمع المزيد من المعلومات.