النجاح -  صدم رجل بسيارته الحاجز المحيط بمسجد كريتيه (جنوب شرق باريس) دون أن يؤدي إلى ضحايا قبل ان توقفه الشرطة بتهمة "محاولة شن هجوم"، بحسب مسؤولين من الجالية المسلمة.

وذكرت مديرية شرطة باريس أن رجلا على متن سيارة رباعية الدفع صدم الليلة الماضية مرارا الحواجز التي وضعت لحماية مسجد كريتيه، وأنه عندما لم يتمكن من تجاوزها واصل سيره وصدم رصيفا للمارة قبل أن يلوذ بالفرار، ووفق وكالة الأنباء الفرنسية، فقد تم توقيف السائق بعد العثور عليه في منزله ووضع قيد التوقيف الاحترازي.

وكشف مصدر قضائي في فرنسا إن الرجل الذي صدم بسيارته الحاجز المحيط بمسجد كريتيه، جنوب شرق العاصمة الفرنسية باريس الخميس، أرمني ويبلغ من العمر 43 عاما، وصدم الرجل بسيارته، الخميس، الحاجز المحيط بمسجد كريتيه دون أن يخلف ضحايا، قبل أن توقفه الشرطة بتهمة "محاولة شن هجوم". 

كما شدد رئيس شرطة باريس ميشال ديلبويش على أن السلطات تبذل "كل الجهود" من اجل "تحديد دوافع السائق ومسؤوليته الجنائية"، من جهته، ندد عميد مسجد باريس الكبير دليل بوبكر في بيان بـ"الهجوم الاجرامي" وبـ"عمل معاد للاسلام".