النجاح - فقد سبعة بحارة أميركيين وأصيب قائدهم واثنان من الطاقم جراء اصطدام المدمرة الاميركية "يو اس اس فيتزجيرالد" فجر السبت بسفينة شحن ترفع العلم الفيليبيني قبالة السواحل اليابانية، ما أدى الى تدفق المياه الى أقسام من المدمرة.

وأظهرت مشاهد تلفزيونية تم تصويرها من الجو عملية إجلاء أحد الضحايا بواسطة نقالة وعملية سحب مسعف ياباني إلى مروحية كانت تحلق فوق المدمرة.

وأعلن الجيش الأميركي في بيان إصابة قائد المدمرة الضابط برايس بنسون واثنين من الطاقم جراء الاصطدام.

وجاء في البيان انه "تم اجلاء اثنين من البحارة، بالاضافة الى ضابط القيادة من المدمرة يو اس اس فيتزجيرالد الى مستشفى يوكوسوكا البحري الاميركي (لاصابتهم) بجروح وكدمات".

وتابع البيان "هنالك سبعة بحارة مفقودون تتولى السفينة مع قوات خفر السواحل اليابانيين البحث عنهم".

وأعلنت البحرية الاميركية وخفر السواحل اليابانيون ان المدمرة فيتزجيرالد اصطدمت بالسفينة "ايه سي اكس كريستال" قرابة الساعة 02,30 (الجمعة 17,30 ت غ) اثناء وجودها على بعد 56 ميلا بحريا جنوب غرب مدينة يوكوسوكا اليابانية.

والمنطقة حيث حصل الاصطدام تشكل ممرا بحريا مزدحما لسفن الشحن على مقربة من مرفأي يوكوهاما وطوكيو.

واوضح المسؤول في خفر السواحل اليابانيين يوتاكا سايتو لقناة ان ايتش كيه "المنطقة تشهد عبورا كثيفا للسفن وهي شهدت حوادث سابقا".