النجاح - قال المركز الفلسطيني البريطاني للتواصل (BPCC)، ان نتائج الانتخابات البريطانية دعمت وصلبت موقف رئيس حزب العمال البريطاني جيرمي كوربن داخل حزب العمال وكزعيم للمعارضة.

وأضاف المركز "كوربن معروف بمناصرته لفلسطين وقضيته، فموقف كوربن تجاه قضية فلسطين واضح فهو ضد الاستيطان وضد الاحتلال الاسرائيلي وكان ضد الحروب على فلسطين في قطاع غزة وهو مع حل الدولتين عبر الاعتراف بفلسطين من قبل بريطانيا كوسيلة للضغط على اسرائيل وإلزامها بالقبول والاعتراف بدولة فلسطين".

وأوضح المركز، أن نتائج الانتخابات أتت بخلاف التوقعات التي كانت تتحدث عنها أوساط إعلامية وسياسية في بريطانيا قبل الانتخابات والتي تحدثت عن خسارة كبيرة لحزب العمال بقيادة كوربن حيث استطاع الرجل ان يعزز موقع حزبه عبر زيادة عدد مقاعده البرلمانية بحوالي 30 مقعدا مما افقد رئيسة وزراء بريطانيا المنحازة لإسرائيل تيريزا ماي أغلبيتها البرلمانية.

كما وأعلن انه بصدد العمل على استهداف كافة أعضاء البرلمان الجدد عبر عقد سلسلة من ورش العمل داخل البرلمان لشرح الموقف الفلسطيني والتصدي للرواية الاسرائيلة الكاذبة، بالاضافة الى تنظيم زيارات للأعضاء الجدد والذين لم يسبق لهم زيارة ارض الوطن من قبل كي يقفو على حقيقة الأوضاع في ارض الوطن.