النجاح - أعلنت وزارة الخارجية الأسترالية اليوم الخميس عدم المشاركة في مؤتمر ستعقده الأمم المتحدة الشهر القادم لبحث حظر الأسلحة النووية.

ومن المقرر أن تعقد القمة الدولية في نيويورك في 27 آذار المقبل بهدف التفاوض بشأن "أداة ملزِمة قانونيا لحظر الأسلحة النووية، بما يؤدي إلى التخلص التام منها".

وقالت المتحدثة باسم وزارة الشؤون الخارجية والتجارة الأسترالية إن "الموقف القائم للحكومة الأسترالية هو أن المعاهدة المقترحة لحظر الأسلحة النووية لا تقدم مسارا عمليا لنزع السلاح بصورة فعالة أو تعزيز الأمن".

وكانت نحو 123 دولة صوتت العام الماضي لصالح عقد المؤتمر، وكانت أستراليا واحدة من 38 دولة عارضت عقده، ومن بينها أيضا الولايات المتحدة وروسيا وإسرائيل وفرنسا والمملكة المتحدة.

وتجدر الإشارة إلى أن أستراليا تعتمد على الردع النووي الأمريكي لحمايتها من أية هجمات.