النجاح - سلط موقع 95tomac الأميركي في تقرير جديد الضوء على إنقاذ ساعة آبل الذكية لأحد مستخدميها من الموت، إذ لم يتصور سكوت كيليان أن آبل ووتش ستنقذه من الموت بعد تعرضه لنوبة قلبية خلال منتصف الليل منذ عدة أسابيع.

وأوضح كيليان أن قبل أشهر قليلة من بلوغه عمر الـ50 قرر الخضوع لاختبار الإجهاد والتمارين الأيضية لاستبعاد أي مخاوف صحية مرتبطة بعمره، وبعد إنفاق آلاف الدولارات على هذه الاختبارات، لم يثبت إصابته بأي مرض.

ورغم أن كيليان يعمل بالمحاماة ووظيفته تتسبب في مستوى عال من التوتر، لكنه يحاول قدر الامكان الحفاظ على صحته البدنية، لذا لم يكن لديه أي سبب لتوقع حدوث نوبة قلبية، واتخذ بالفعل خطوات استباقية لاكتشاف أي مشاكل صحية.

وفي إحدى الليالي وبعد خلوده للنوم مرتديا ساعة آبل ووتش، التي اعتاد على ارتدائها كل ثلاث إلى أربع ليال في الأسبوع لتتبع النوم، ايقظته الساعة من النوم في تمام الساعة 1 صباحا مع تنبيه من تطبيق يسمى Heartwatch لتخبره بارتفاع معدل ضربات قلبه أثناء النوم، كما عانى من عسر الهضم المعتدل الذي يمكن أن يكون علامة على نوبة قلبية، رغم عدم شعوره بالإعياء. وتمّ نقله الى المستشفى وتبيّن أنّه يعاني من نوبة قلبية.