النجاح - اكتشف باحثون أنَّ تناول وجبة خفيفة بسرعة، في أثناء الوقوف أو الانشغال بالعمل على سبيل المثال، لا يشعرك بالشبع بالقدر نفسه إذا ما جلست على مائدةٍ لتناول وجبةٍ كاملة.

وحتى لو كانت السعرات الحرارية متماثلة في الوجبتين، فإنَّ الناس إذا نظروا إلى طعامهم كوجبةٍ خفيفة يتناولون لاحقاً قدراً من الطعام أكبر بنسبة 50% مما إذا نظروا إلى طعامهم كوجبةٍ كاملة، وفقاً لتقرير نُشر بصحيفة The Daily Mail البريطانية.

إذا كنت معتاداً الإفراط في تناول الطعام، فإن فقدان الوزن الزائد سيكون أصعب، هذه النقطة قد تبدو واضحة، لكن الكثير من الناس لا يفهمون أن ذلك ينطبق أيضاً على الغذاء الصحي، بحسب النسخة الأسترالية من "هاف بوست".

ويعتقد الخبراء في جامعة سُري البريطانية، أنَّ المخ البشري يُسجِّل عندما يتناول الإنسان 3 وجباتٍ كاملةٍ في اليوم. ولذلك عندما يجلس الشخص لتناول واحدةٍ من تلك الوجبات فلن يكون في حاجةٍ إلى تناول الطعام مرةٍ أخرى لبضع ساعات.

ولكن، إذا تناول الأشخاص وجبةً خفيفة وهم واقفون، فلن تسجل أذهانهم ذلك، ويشعرون بأنَّهم ما زالوا في حاجة إلى تناول الطعام مرةً أخرى.

ويشعر الخبراء بقلقٍ متزايد إزاء أزمة السمنة في بريطانيا؛ إذ يعاني نحو 67% من الرجال البالغين و57% من النساء البالغات في بريطانيا الوزن الزائد، الذي يزيد كثيراً على المتوسط العالمي.

وتشير أدلةٌ متزايدة إلى انتهاء فكرة الوجبة العائلية التي تُؤكل على مائدة العشاء، ويعني كذلك ازدهار سلاسل مطاعم الشطائر والوجبات السريعة أنَّنا نتناول الوجبات الخفيفة بصورةٍ متزايدة.

ووجد تقرير للجمعية الملكية للصحة العامة في بريطانيا نُشر العام الماضي، أنَّ البالغين البريطانيين يضيفون 767 سعراً حرارياً بالمتوسط إلى نظامهم الغذائي كل أسبوع عن طريق تناول وجبات خفيفة في طريقهم من وإلى العمل.