النجاح - توصل باحثون الى طريقة لتحويل الدهون الضارة التي تتراكم مسببة البدانة الى نوع مفيد من الدهون يحرق السعرات لإبقاء أجسامنا دافئة.

وأثارت الطريقة الجديدة اهتماماً واسعاً لأنها يمكن ان تقدم حلا ناجعاً والأهم من ذلك حلا سهلا لمشكلة زيادة الوزن.

واكتشف الباحثون في كلية الطب في جامعة واشنطن طريقة لتحويل الدهون البيضاء التي تسبب البدانة الى دهون بيج تستهلك الطاقة في فئران اختبار.

وبحسب الدراسة التي نشر الباحثون نتائجها فانهم وجدوا ان تعطيل نشاط بروتين معين اسمه بيكس رابPexRaP في الدهون البيضاء يسفر عن تحول الخلايا الى دهون بيج مفيدة صحياً.

وحين اختبر الباحثون طريقتهم على فئران معدلة وراثياً لقمع هذا البروتين لاحظوا ان هذه الفئران كانت أنحف من نظيراتها غير المعدلة وراثياً رغم استهلاكها كمية واحدة من الغذاء. وتشير النتائج الى ان هذه الطريقة يمكن ان تتحول في المستقبل الى علاج للبدانة في البشر.

 وقال كبير الباحثين الذين أجروا الدراسة ايرفان لودهي ان الهدف هو ايجاد طريقة لعلاج البدانة أو الوقاية منها وان الدراسة تشير الى ان استهداف بروتين معين في الدهون البيضاء يتيح تحويل الدهون الضارة الى دهون من النوع الذي يكافح البدانة.

وتتجمع الدهون البيضاء عادة في منطقة البطن والفخذين وهي تعمل للمساعدة على خزن الطاقة وانتاج هرمونات معينة ولكن تراكمها يمكن ان يسبب زيادة في الوزن ويؤدي إلى البدانة.

ولكن الباحثين لفتوا إلى أن عليهم ايجاد طريقة لتحقيق النتائج نفسها في البشر دون التسبب في ارتفاع حرارة اجسامهم أو إصابتهم بحمى خطيرة نتيجة الحرارة التي تولدها الدهون البيج.