النجاح - قال مسؤول وفد حركة حماس للمصالحة عزام الأحمد، أن نسبة تمكين حكومة الوفاق الوطني في قطاع غزة صفر، وحماس لا تريد مصالحة.

وأضاف الأحمد في لقاء لقناة بلدنا، أن الوفد الأمني المصري أخبرنا بأنه رأى المسلحين بأم عينه وهم يطردون الموظفين الشرعيين. في إشارة إلى موظفي السلطة الذين عادوا لوظائفهم عقب قرار مجلس الوزراء.

جاءت تصريحات السنوار، تعقيباً على تصريحات مسؤول حركة حماس في غزة يحيى السنوار التي قال فيها أن المصالحة تمر بمرحلة خطرة ولابد من إنقاذها، وأن البعض يفهم المصالحة تسليم سلاح المقاومة.

وأكد الأحمد أن سلاح المقاومة لم يذكره أحد في القاهرة ولا في غيرها.

وشدد على ان اتفاق المصالحة واضح وضوح الشمس بالنسبة للموظفين.

وأوضح، أن حركة حماس تقوم بالجباية وجمع الضرائب ولم تسلم الحكومة شيئاً خلافاً للاتفاق.

وفي ذات السياق، أكد موظفون عادوا إلى وزاراتهم بأنه يتم معاملتهم معاملة الضيوف في الوزارات دون السماح لهم بالعمل.