النجاح - أعادت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأحد، إغلاق المدخل الرئيسي لقرية كوبر شمال غرب رام الله، للمرة الخامسة، خلال أسبوعين.

وذكرت مصادر محلية، أن الاحتلال داهم عدة منازل بالقرية في ساعة مبكرة من صباح اليوم، وأجرى عمليات تفتيش وعبث بالمحتويات، قبل أن يغلق المدخل الرئيسي بالسواتر الترابية، والحجارة الضخمة.

وأشارت المصادر إلى أن هذا المدخل يعتبر الوحيد لأهالي البلدة للخروج أو الدخول منها، خاصة أن الاحتلال يمنع المواطنين من سلك الطريق الفرعية التي تربط القرية مع قرية برهام، حيث يتواجد الاحتلال بشكل دائم هناك.

وتأتي هذه الإجراءات المستمرة بحق المواطنين في كوبر، بعد تنفيذ الشاب عمر العبد عملية طعن في مستوطنة "حلميش" قتل فيها ثلاثة مستوطنين.