النجاح - شنت قوات الإحتلال الاسرائيلي، فجر اليوم الأحد، حملة اعتقالات ومداهمات في كل محافظات الضفة الغربية واعتقلت تسعه مواطنين.

ومن جهة أخرى اقتحمت قوات الاحتلال فجر اليوم التجمعات البدوية في الخان الأحمر شمال القدس المحتلة، وأعلنت عنها منطقة مغلقة وتحاصر مسجداً ومدرسة .

واعتقلت قوات الاحتلال  أربعة شبان، فجر اليوم الأحد، خلال اقتحام بلدة بيت فجار جنوبي بيت لحم.

وقال مراسلنا، "إن جيش الاحتلال اقتحم البلدة فجرا، واعتقل الشبان (عدي محمد يونس ثوابتة، ويوسف محمود عبد السلام طقاطقة، وإياد محمود موسى طقاطقة، ورشاد سميح ديرية)، وداهمت العديد من المنازل وفتشتها".

وأفاد مراسلنا أن قوات الاحتلال سلمت ، فجر اليوم الأحد، شاباً من بلدة تقوع شرقي بيت لحم، بلاغاً لمراجعة مخابراتها، ونصبت حاجزا عسكرياُ على المدخل الشمالي للبلدة.

وأكد مراسلنا، على أن جيش الاحتلال داهم البلدة ساعات الفجر الأولى، واقتحم عدة منازل من بينها منزل الشاب أيوب سمير العمور، وسلمته بلاغاً لمراجعة مخابراتها في مجمع "عتصيون" جنوبي بيت لحم. وأضاف أن مواجهات دارت عقب الاقتحام بين شبان البلدة وقوات الاحتلال في منطقة العمور، تخللها إطلاق لقنابل الصوت، وتعرضت دوريات الاحتلال للرشق بالحجارة.

وفي محافظة رام الله اقتحمت قوة كبيرة من جيش الاحتلال بلدة سلواد إلى الشرق من المدينة واعتقلت الأسير المحرر فرج شقيرات بعد مداهمة منزله، وامجد تيسير حامد، وبراء ابراهيم حامد.

وفي محافظة القدس اعتقلت قوة احتلالية الشاب علي احمد عسكر من بلدة حزما شمال المدينة، وايهاب ابوادهيم من جبل المكبر.

كما وتحدثت المصادر عن حملة مداهمات و تفتيش لبلدة عورتا جنوب شرق مدينة نابلس، والبلدة القديمة من نابلس، ومدينة قلقيلية شمال الضفة الغربية.

وسلمت قوات الاحتلال المواطن محمد سمير الشوبكي من قلقيلية  بلاغا لمراجعة مخابراتها بعد تفتيش منزله ومحله التجاري.