النجاح - أكد نائب رئيس حركة فتح محمود العالول أن المجلس المركزي سيتخذ خلال اجتماعه الذي سيعقد اليوم، قرارات على مستوى الحدث، وسيطلب تنفيذها بأعلى سرعة ممكنة.
وأوضح خلال حديث له على "تلفزيون فلسطين"، أنه يدرك شكوك البعض لكن المسألة لها علاقة بمستقبلنا وقدسنا، مشيرا إلى أن حركة فتح خلال كل الفترة الماضية أصدرت نداء بالصوت العالي لكي تنسى جميع الأطراف كل شيء لنصطف معًا.
وقال: "إن المعركة محتدمة وكنا سعداء بردود فعل حماس الإيجابية، واعتبرنا إننا في معركة، والأخوة في حماس سيصطفوا معنا أثناء المعركة لكنهم تخلوا عنا لمبررات ليست أمر واقع".
وأضاف مؤكدا: "هجومنا باتجاه الوحدة وطنية سيبقى مستمرًا نحن قلنا بوصلتنا باتجاه القدس وعدونا المحتل والسياسة الأمريكية المناصرة له، لذلك لا نريد أي معركة أخرى جانبية".
وتابع: "لن نرد بقسوة على حماس لأننا حريصون على الوحدة الوطنية، وسيبقى نداؤنا دائم ولن نمل سنبذل كل الجهد لتحقيق الوحدة".