النجاح - استقبل الأمين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية، مصطفى البرغوثي، في رام الله عددًا كبيرًا من طلبة الدرسات العليا في جامعة كولومبيا الامريكية، وشرح للطلبة ممارسات الاحتلال الاسرائيلي الاجرامية ضد الشعب الفلسطيني وطبيعة نظام الاحتلال و الفصل والتمييز العنصري "الابرتهايد" التي تفرضه اسرائيل على الشعب الفلسطيني.

وفند البرغوثي، السياسات الاسرائيلية التي تهدف الى تدمير فكرة اقامة دولة فلسطينية مستقلة من خلال الاستيطان ومصادرة الاراضي وجدار الفصل العنصري في الضفة الغربية بما فيها القدس، كما تعرض لسلة القوانين العنصرية التي يقرها الكنيست الاسرائيلي والتي تكشف وجه الاحتلال العنصري كأسوأ نظام فصل وتمييز عنصري في التاريخ ضاربا بعرض الحائط كل القوانين والمواثيق الدولية والانسانية وشرح خطورة قرارات ترامب بشأن الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل وخطورة الانحياز الاميركي لسياسات اسرائيل.

وعرض البرغوثي بالصور والارقام العنف الاجرامي الذي يمارسه جنود الاحتلال ضد الشعب الفلسطيني على الحواجز وفي قمع المظاهرات الشعبية.
كما تحدث البرغوثي عن اعتقال الاطفال والتنكيل بهم وانتهاك حقوقهم الانسانية، والاوضاع السيئة التي يعيشها الاسرى والاسيرات في سجون الاحتلال وخاصة من هم يعانون من المرض والاصابة وترفض ادارات السجون علاجهم.

ودعا البرغوثي الى الوقوف الى جانب الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، مؤكدا ان الاحتلال الاسرائيلي لن يرتدع الا بتصعيد حملة المقاطعة وفرض العقوبات على اسرائيل في جميع انحاء العالم وبتوسيع حركة التضامن الدولية مع الشعب الفلسطيني.
.