النجاح -  استقبل رئيس دولة فلسطين محمود عباس، مساء اليوم الاثنين، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، وزير الخارجية الياباني تارو كونو والوفد المرافق له، بحضور السفير الياباني تاكيشي أوكوبو، وأطلع الوزير الضيف، على آخر مستجدات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية والمنطقة.

وثمن وقوف اليابان إلى جانب شعبنا الفلسطيني، وتصويتها لصالح القرار الدولي في الجمعية العامة للأمم المتحدة، واستمرارها في تقديم الدعم لبناء الاقتصاد والمؤسسات الفلسطينية، خاصة مشروع المنطقة الصناعية-الزراعية في مدينة أريحا، في إطار مشروع ممر السلام الذي تدعمه اليابان في الأراضي الفلسطينية.

وشدد على حرص القيادة الفلسطينية على تعزيز العلاقات الثنائية المميزة بين فلسطين واليابان، لما فيه مصلحة الشعبين الصديقين.

بدوره، جدد وزير الخارجية الياباني موقف بلاده الداعم للعملية السياسية القائمة على مبدأ حل الدولتين، واستمرارها في تقديم الدعم المادي والاقتصادي للشعب الفلسطيني من أجل بناء مؤسساته الوطنية، وأشار إلى أن زيارته تهدف للإطلاع على الأوضاع في المنطقة، ورؤية التقدم الحاصل في المشاريع التي تدعمها اليابان، خاصة مشروع ممر السلام في مدينة أريحا الهادف لدعم الاقتصاد الفلسطيني.

وحضر اللقاء، أمين عام الرئاسة الطيب عبد الرحيم، ونائب رئيس الوزراء زياد أبو عمرو، ووزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي، ومستشار الرئيس الدبلوماسي مجدي الخالدي.