النجاح - رحب المتحدث الرسمي باسم حكومة الوفاق الوطني يوسف المحمود مساء اليوم الخميس، بنتائج التصويت لصالح تبني الجمعية العامة للأمم المتحدة قرار إلغاء إعلان الرئيس الأميركي حول القدس.

ووصف المتحدث الرسمي في بيان صحفي، نتائج التصويت بالحدث التاريخي الذي تجلت فيه رفعة الدبلوماسية الفلسطينية، وتعالت فيه الروح الإنسانية الحرة للدول التي انحازت إلى الحق، ونبذت الظلم بتصويتها لصالح فلسطين وإسقاط إعلان ترمب الجائر.

وقال المحمود: إن مثل ذلك يكون مصير الذي ينحاز إلى الاحتلال، فقد شاهد العالم مندوب واشنطن ومندوب إسرائيل في عزلتهما.

وأوضح المتحدث الرسمي بأن الولايات المتحدة، وعلى ضوء التصويت ولدى عدم تراجعها عن قرارها المجحف قد انسحبت نهائيا من عملية السلام وأثبتت أنها غير مؤهلة لممارسة دورها في العملية السلمية.

وتوجه المتحدث الرسمي بالتحية والشكر إلى كافة الأعضاء الذين صوتوا لصالح القرار بإلغاء اعلان ترمب، مضيفا: وشكل تصويتهم انحيازا للحق وانتصارا للقيم والأخلاق الانسانية والقوانين والشرائع الدولية.