النجاح - اختتم الرئيس الفلسطيني محمود عباس، مساء اليوم الخميس، زيارة رسمية للمملكة العربية السعودية استمرت ثلاثة أيام، متوجها إلى العاصمة الفرنسية باريس.

وقد عقد الرئيس خلال هذه الزيارة لقاءات مع خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ووزير الخارجية السعودي عادل الجبير.

وكان في وداع الرئيس على أرض المطار، نائب أمير منطقة الرياض الأمير محمد بن عبد الرحمن بن عبد العزيز آل سعود، ووزير الخارجية عادل الجبير.

ورافق الرئيس في زيارته للسعودية، عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، رئيس هيئة الشؤون المدنية الوزير حسين الشيخ، ورئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج، وسفير فلسطين لدى السعودية باسم الأغا.

يذكر أن الرئيس سيعقد يوم غد الجمعة جلسة مباحثات مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في باريس، لبحث مجمل التطورات في ضوء إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ونقل سفارة بلاده إليها.